68 مليار درهم استثمارات الإمارات في قطاع السكك الحديدية

الثلاثاء, 13 يوليو 2010 الساعة 09:07
أحمد الأنصاري - دبي

68 مليار درهم استثمارات الإمارات في قطاع السكك الحديدية
تتجاوز قيمة مشاريع النقل التي أطلقتها دول مجلس التعاون الخليجي للفترة المقبلة (من 10 إلى 15 عاماً) 624 مليار درهم، تستحوذ الإمارات والسعودية وقطر على 85 بالمئة منها، وتبلغ نسبة الإنفاق المخصص للسكك الحديدية من هذه المشاريع 36.5 بالمئة منها (396 مليار درهم).

أعلن ذلك ساتيش كانا، المدير العام لشركة «الفجر للمعلومات»، خلال مؤتمر صحافي، أمس، للإعلان عن إطلاق الدورة الأولى من معرض «غالف رايل» المتخصص في عرض أحدث حلول السكك الحديدية، مضيفاً «إن دول مجلس التعاون تضع استثمارات ضخمة مستقبلية في قطاع السكك الحديدية، لتعزيز موقعها على الخارطة العالمية في مجالات التجارة والنقل واللوجستيات»، موضحاً أن قيمة الاستثمار في هذا القطاع في الإمارات تبلغ 68.2 مليار درهم (17 بالمئة من إجمالي الإنفاق الخليجي على السكك الحديدية)، إذ أنهت إمارة دبي المرحلة الأولى من مشروع مترو دبي، والذي تصل قيمته الإجمالية 28 مليار درهم، فيما أعلنت الحكومة الاتحادية عن إطلاق مشروع سكك حديدية للدولة بالكامل تتجاوز تكلفته 40.2 مليار درهم بطول 1500 كيلومتر، وأعلنت أبوظبي عن إطلاقها لنظام سكك حديدية بطول 131 كيلومتراً من المتوقع أن يبدأ العمل به في 2015.

وتابع «وتعتزم السعودية تشييد خطوط سكك حديدية تربطها بأوروبا بقيمة إجمالية 91.7 مليار درهم، بطول 3 آلاف و900 كيلومتر من خلال 3 مشاريع بارزة، مع التركيز على بناء جسر أرضي بطول 1000 كيلومتر، ومشروع جسر شرقي وغربي يصل جدة بالدمام عابراً للبحر الأحمر والخليج العربي، وسينقل هذا الخط عند دخوله الخدمة ما يزيد على 300 مليون مسافر سنوياً، وأكثر من مليار طن من البضائع، كما تعتزم السعودية بناء خط قطارات سريع يصل مكة المكرمة بالمدينة المنورة، بتكلفة 25.6 مليار درهم ويهدف إلى تسهيل تنقل المسافرين للحج والعمرة بين المدينتين ومدينة جدة، إضافة إلى إعادة بناء خط السكة الحديدية التاريخي بين الحجاز ودمشق والمدينة».

وأشار إلى أن «كلاً من البحرين والكويت قامتا بتعيين شركات استشارية للمباشرة بدراسة مشاريع إنشاء خطوط سكك حديدية داخلية وخارجية، إذ تعتزم الكويت إنشاء شبكة سكه حديد تربطها مع دول الخليج كافة بتكلفة 40.3 مليار درهم، فيما تخطط البحرين لبناء شبكة بطول 184 كيلومتراً بتكلفة 29.3 مليار درهم».

وتابع «من جهتها بدأت سلطنة عمان ببناء خطوط داخلية، إذ عينت شركات دولية لدراسة جدوى إنشاء شبكة داخلية تصل السلطنة ببعضها بطول 200 كيلومتر، إضافة إلى شبكة خارجية تصلها مع الكويت والعراق بطول 1500 كيلومتر بتكلفة 51 مليار درهم».

وأضاف «وبشكل عام، وعلى مستوى المجلس بالكامل، وافق وزارء دول مجلس التعاون الخليجي في اجتماعهم العام الماضي على دراسة جدوى اقتصادية خاصة بشبكة سكك حديدية تصل تكلفتها إلى 44 مليار درهم تربط منطقة الخليج في ما بينها، وتمتد لتصل إلى الأردن وسوريا، وتتوسع لاحقاً إلى قارتي أوروبا وآسيا عبر تركيا».

وقال كانا إن «مشاريع السكك الحديدية من دورها تغيير معالم التنقل والسفر للأشخاص والبضائع في المنطقة الخليجية، لما ستوفره من درجة أمان عالية وسرعة والتزام بالمواعيد وقلة في التكاليف».

ولفت إلى أن «الاستثمار في قطاع السكك الحديدية عالمياً يعتمد على الشراكة الوثيقة بين القطاعين العام والخاص، ودول مجلس التعاون تخطو بشكل متنام نحو بناء شبكة عالية السرعة من القطارات، ما يستلزم ضرورة تواجد الشركات العالمية الموفرة لحلول السكك الحديدية ، لذا نعمل من خلال إطلاق الدورة الأولى من معرض (غلف رايل) على جذب هذه الشركات إلى المنطقة لتوفير منصات عرض كبرى تستطيع الجهات الحكومية من خلالها التوصل إلى أحدث التقنيات التي تحتاجها في شبكاتها للسكك الحديدية والدخول في اتفاقات وشراكات مباشرة مع هذه الشركات».

وأكد أن أهمية المعرض لا تقتصر على المنطقة الخليجية فحسب بل تمتد إلى الشرق الأوسط بشكل عام، إذ إن المنطقة حالياً لديها شبكة سكك حديدية موزعة على دولها بين داخلية وخارجية بطول 24 ألف كيلومتر تنقل سنوياً 70 ألف طن من البضائع وما يتجاوز 110 ملايين مسافر، إلا أن السنوات الـ10 إلى الـ15 المقبلة ستشهد زيادة كبيرة في عدد السكان ونمواً في الحركة الاقتصادية وتنقلاً للبضائع، ما يتطلب نمو طول هذه الشبكة مرتين إلى 3 مرات على الأقل، الأمر الذي يؤكد جدوى إقامة المعرض في الفترة الحالية في المنطقة».

يذكر أن المعرض الذي تنظمه شركة «الفجر» بالتعاون مع شركات «إيمج» الإلمانية، و«يوروبوينت» الهولندية، ومركز دبي التجاري العالمي، ستنطلق دورته الأولى في الفترة من 17 إلى 19 أبريل من العام 2012، وسيشارك فيه 500 مورد من كبار الشركات المتخصصة في حلول السكك الحديدية عالمياً، ومن المتوقع أن يستقطب المعرض 20 ألف خبير في مجالات النقل والسكك الحديدية.


للتعليق على التقرير

إن المعلومات الواردة هنا ستبقى سرية ولن تتم مشاركتها مع أي طرف ثالث
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Allowed HTML tags: <b> <i> <a> <em> <strong> <cite> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • Lines and paragraphs break automatically.