(21) وزيرا للاعلام تعاقبوا على الوزارة وتنكبوا مسؤوليتها منذ استقلال الكويت


التاريخ : 19/11/2011

من عدنان الفيلكاوي

الكويت - 19 - 11 (كونا) -- شهدت وزارة الاعلام تعاقب (21) وزيرا تنكبوا مسؤوليتها منذ استقلال دولة الكويت وصولا الى تولي الشيخ حمد جابر العلي الصباح مهام الوزارة الذي أدى اليمين الدستورية أمام سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه في 16 نوفمبر الجاري بعد صدور مرسوم أميري بتعيينه وزيرا للاعلام.
وكان الشيخ حمد جابر العلي يشغل قبل توليه وزارة الاعلام منصب سفير دولة الكويت لدى المملكة العربية السعودية منذ شهر فبراير عام 2007 وتولى بين العامين 2003 و2006 منصب مدير مكتب سمو ولي العهد بدرجة وكيل وزارة.
كما تولى بين العامين 1998 و2001 منصب وكيل وزارة مساعد لشؤون التجهيز الخارجي بوزارة الدفاع ورئيس هيئة مكتب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع وعمل بين العامين 1993 و 1997 في سفارة دولة الكويت لدى ايطاليا وبين العامين 1991 و1993 في مكتب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية وبين العامين 1989 و1991 باحثا سياسيا في مكتب وزير الداخلية وهو حاصل على بكالوريوس علوم سياسية من جامعة الكويت عام 1989.
واختصت وزارة الاعلام وفق المرسوم الذي أصدره الأمير الراحل الشيخ جابر الاحمد الجابر الصباح طيب الله ثراه في السابع من يناير عام 1979 في شأن تنظيم وزارات الدولة وتحديد اختصاصاتها بتوجيه السياسة الاعلامية والفكرية والثقافية والاسهام في رعاية الفنون بما يكفل الشعور بالمواطنة والارتقاء بالحس القومي على اساس الالتزام بالقيم الروحية والتمسك بالعادات والتقاليد الأصيلة للمجتمع الكويتي كما تتولى وزارة الاعلام رعاية الشؤون السياحية والآثار.
وكان أول وزير تولى حقيبة الاعلام في الكويت منذ استقلالها في 19 يونيو عام 1961 سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وذلك في أول تشكيل وزاري في تاريخ الكويت في 17 يناير عام 1962 وكانت آنذاك تسمى وزارة الارشاد والانباء.
وفي التشكيل الوزاري الثاني بتاريخ 28 يناير عام 1963 تولى حقيبة وزارة الارشاد والانباء الشيخ مبارك العبدالله الاحمد الصباح ثم جرى تعديل وزاري في مارس عام 1964 حيث تم تعيين الشيخ جابر العلي السالم الصباح وزيرا للارشاد والانباء بدلا من الشيخ مبارك.
ومنذ التشكيل الوزاري الثالث الذي تم في 6 ديسمبر عام 1964 وحتى الوزارة السادسة في تاريخ الكويت التي تشكلت في 4 فبراير عام 1967 استمر الشيخ جابر العلي السالم الصباح بتولي حقيبة وزارة الارشاد والانباء.
وفي التشكيل الوزاري السابع الذي تم في 2 فبراير عام 1971 أصبحت الوزارة تسمى وزارة الاعلام بدلا من وزارة الارشاد والانباء وذلك تماشيا مع قرار مجلس وزراء الاعلام العرب في دور انعقاده العادي السادس في القاهرة في شهر يناير عام 1970 الذي دعا حكومات الدول الاعضاء الى النظر بتوحيد تسمية الوزارات المختصة بشؤون الاعلام تحت مسمى وزارة الاعلام.
وتولى حقيبة الاعلام آنذاك الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح كوزير بالوكالة اضافة الى حقيبة وزارة الخارجية وفي الوزارة الثامنة التي تم تشكيلها في 9 فبراير 1975 اصبح الشيخ جابر العلي السالم الصباح نائبا لرئيس مجلس الوزراء ووزيرا للاعلام وظل في هذا المنصب حتى تشكيل الوزارة العاشرة في 16 فبراير عام 1978.
وفي التشكيل الوزاري ال11 بتاريخ 4 مارس عام 1981 أصبح سمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح نائبا لرئيس مجلس الوزراء ووزيرا للخارجية ووزيرا للاعلام بالوكالة.
وفي التشكيل الوزاري ال12 الذي تم في 3 مارس عام 1985 اصبح الشيخ ناصر محمد الاحمد الجابر الصباح وزيرا للاعلام واستمر في هذا المنصب في التشكيل الوزاري ال13 الذي تم في 12 يوليو عام 1986 ثم جرى تعديل وزاري في 26 يناير عام 1988 حيث تم اسناد حقيبة وزارة الاعلام الى الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح.
وفي التشكيل الوزاري ال14 الذي صدر مرسومه بتاريخ 20 يناير 1990 استمر الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح في هذا المنصب الا انه قدم استقالته ابان الغزو العراقي الغاشم لدولة الكويت وتم في 25 نوفمبر عام 1990 تعيين بدر جاسم اليعقوب وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني وزيرا للاعلام بالاضافة الى عمله.
وفي التشكيل الوزاري ال15 الذي تم في 20 ابريل عام 1991 بعد تحرير الكويت من دنس الاحتلال الصدامي تم اعادة تعيين بدر جاسم اليعقوب وزيرا للاعلام.
وفي 17 اكتوبر عام 1992 صدر مرسوم اميري بتشكيل الوزارة ال16 في تاريخ الكويت واصبح الشيخ سعود ناصر الصباح وزيرا للاعلام واستمر في هذا المنصب في التشكيل الوزاري ال17 بتاريخ 15 اكتوبر عام 1996.
وفي 22 مارس عام 1998 صدر مرسوم اميري بتشكيل الوزارة ال18 في تاريخ الكويت حمل فيها يوسف محمد السميط حقيبة وزارة الاعلام.
وفي التشكيل الوزاري ال19 الذي تم في 13 يوليو عام 1999 تم تعيين الدكتور سعد محمد بن طفلة العجمي وزيرا للاعلام الا انه قدم استقالته في 18 اكتوبر عام 2000 وتم تعيين الشيخ سعود ناصر الصباح وزير النفط وزيرا للاعلام بالوكالة في 14 نوفمبر عام 2000.
وفي 14 فبراير عام 2001 صدر مرسوم أميري بتشكيل الوزارة ال20 في تاريخ الكويت واصبح الشيخ احمد فهد الاحمد الصباح وزيرا للاعلام.
وفي 14 يوليو عام 2003 تم تشكيل الحكومة ال21 في تاريخ الكويت والاولى برئاسة سمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وتم فيها تعيين محمد عبدالله أبوالحسن وزيرا للاعلام الا انه قدم استقالته في الثالث من يناير 2005 وتم قبولها في اليوم التالي وتعيين وزير الشؤون الاجتماعية والعمل فيصل محمد بوخضور بالاضافة الى عمله وزيرا للاعلام بالوكالة.
وفي 30 مارس 2005 صدر مرسوم أميري بتعيين الدكتور انس محمد الرشيد وزيرا للاعلام الا انه قدم استقالته في 9 مايو 2006 وتم تعيين الشيخ احمد فهد الاحمد الصباح وزيرا للاعلام بالوكالة.
وفي 13 مايو 2006 تم تعيين محمد ناصر السنعوسي وزيرا للاعلام واستمر في هذا المنصب حتى 17 ديسمبر 2006 حين قدم استقالته وتم تعيين بدر ناصر الحميدي وزيرا للاعلام بالوكالة وذلك في التشكيل الوزاري ال23 في تاريخ الكويت.
وفي التشكيل الوزاري ال24 بتاريخ 25 مارس 2007 تم تعيين عبدالله سعود المحيلبي وزيرا للاعلام وتم في التشكيل الوزاري ال25 بتاريخ 28 مايو 2008 تعيين الشيخ صباح خالد الحمد الصباح وزيرا للاعلام واستمر في هذا المنصب حتى 16 مارس 2009.
وفي التشكيل الوزاري ال27 بتاريخ 29 مايو 2009 تم تعيين الشيخ احمد عبدالله الاحمد الصباح وزيرا للنفط ووزيرا للاعلام.
وفي التشكيل الوزاري الذي تم في 8 مايو الماضي تم تعيين سامي عبداللطيف النصف وزيرا للاعلام ووزيرا للمواصلات الا انه قدم استقالته في 11 يوليو الماضي وتم تعيين سالم مثيب الاذينة وزيرا للاعلام ووزيرا للمواصلات بالوكالة.
يذكر ان وزارة الاعلام مسؤولة عن البث الاذاعي والتلفزيوني وما يتعلق بهما من انشطة فنية او هندسية وطبع ونشر الجريدة الرسمية (الكويت اليوم) وادارة مطبعة الحكومة والرقابة على جميع وسائل النشر وفقا لاحكام القانون.
كما تعنى الوزارة بالاسهام في نشر الثقافة وتنويع مصادر المعرفة ورعاية الفنون والآداب في مختلف نواحيها اضافة الى الاشراف على السياحة والعمل على تشجيعها وتنويع انشطتها والتعاون مع الدول والمنظمات العربية والاجنبية في مجالات الاعلام والصحافة.(النهاية) ع د ف / ت ب كونا191533 جمت نوف 11