إخوان أون لاين - رسالة الأسبوع - في الإسراء والمعراج زادٌ للمسلم

في الإسراء والمعراج زادٌ للمسلم

[12:13مكة المكرمة ] [23/07/2009]


رسالة من محمد مهدي عاكف- المرشد العام للإخوان المسلمين

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين..

يقول الله تعالى: (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا) (الإسراء: من الآية 1)، وعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "لَا تُشَدُّ الرِّحَالُ إِلَّا إِلَى ثَلَاثَةِ مَسَاجِدَ: الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ، وَمَسْجِدِ الرَّسُولِ صلى الله عليه وسلم، وَمَسْجِدِ الْأَقْصَى" (البخاري ومسلم).

 

في القرآن الكريم نورٌ وضياءٌ يكشف للمسلمين حقيقة الصراع بين المسلمين واليهود في هذه الأيام، وأن مرجعية المسلم يجب أن تنطلق من كتاب الله وهدي رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومن يسلك غير هذا السبيل مخدوع يجري وراء ظله، أو يركض خلف سراب، أو يلهث لعقد سلام لن يتحقق ما كان اليهود طرفٌ فيه، ولن يحصد هؤلاء إلا الوهم، ولن يجنوا إلا المرَّ، ولن يرجعوا إلا بخفَّي حنين.

 

أيها العالم أجمع..

اعلموا أن فلسطين أرض الأنبياء، ومهبط الرسالات، وأرض الجهاد والرباط إلى يوم الدين، فعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أهل الشام وأزواجهم وذراريهم وعبيدهم وإماؤهم إلى منتهى الجزيرة مرابطون، فمن نزل مدينة من الشام فهو في رباط، أو ثغرًا من الثغور فهو مجاهد" (الطبراني).

 

وفي المسجد الأقصى كانت إمامة الرسول صلى الله عليه وسلم للأنبياء، فكانت إعلانًا لتسليم القيادة لهذه الأمة، فإذا كان أنبياؤهم قد اتبعوا نبينا، وصلَّوا من خلفه، فعلى أتباعهم لو كانوا صادقين في إيمانهم بأنبيائهم واتباعهم لهم؛ أن يتبعوا هذا النبي، ويأتموا به، ويطبِّقوا شريعته، ففيها الأمن والاستقرار، وعليهم أن يتخلوا عما سواها من أفكار، لا سيما بعد أن جرَّبوها فما حصدوا منها إلا كثرة القتل والدمار، ونشر الخوف والرعب في كل مكان.

 

والمسجد الأقصى تُشدُّ إليه الرحال، فيجب أن تكون طريقه مفتوحة يقصدها المسلمون من كل مكان، كمكة والمدينة، ولا تتحكم فيها حراب الصهاينة الذين يسعون لهدمه وإقامة الهيكل مكانه، وهم في دأب مستمر لتهويد القدس وتغيير معالمها، وحكام العرب والمسلمين في صمت وعجز.. ألا ساء ما يزرون.

 

الإسراء بعد الحصار

ما أشبه الليلة بالبارحة، والتاريخ يعيد نفسه، ويتضح ذلك من تأمل فيما يقع الآن، وربطه بما وقع مع النبي صلى الله عليه وسلم قبل الإسراء، فبعد هجرة المسلمين إلى الحبشة رَأَتْ قُرَيْشٌ أَنّ أَصْحَابَ رَسُولِ اللّهِ صلى الله عليه وسلم قَدْ نَزَلُوا بَلَدًا أَصَابُوا بِهِ أَمْنًا وَقَرَارًا.. اجْتَمَعُوا وتعاهدوا على مقاطعة بَنِي هَاشِمٍ وَبَنِيّ الْمُطّلِبِ وحصارهم.. في شعب أبي طالب، واشتد الحصار، حتى بلغهم الجهد، والتجؤوا إلى أكل الأوراق والجلود، وحتى كان يُسمع من وراء الشعب أصوات نسائهم وصبيانهم يتضاغون من الجوع.. وكان لا يصل إليهم شيء إلا سرًّا.. أو من ذوي النخوة والنجدة، أو في الأشهر الحرم.. وكان أهل مكة يزيدون عليهم في السلعة قيمتها حتى لا يستطيعوا شراءها، واستمر الحال إلى أن نقضها نفر من كفار مكة، ولما أرادوا تقطيع الصحيفة وجدوا الأرضة قد أكلتها إلا (باسمك اللهم)، وما كان فيها من اسم الله فإنها لم تأكله.

 

أليس هذا هو بعينه ما يقع الآن؟!

مَن لأهل غزة، خاصةً بعد صمودهم الأسطوري أمام الآلة العسكرية الصهيونية؟!.. من لهذا الشعب المجاهد والمرابط على أرض غزة أمام المؤامرة الدولية والعجز والشلل العربي؟!

 

إن حصار أهل غزة جريمة كبرى أخلاقيًّا وإنسانيًّا، يشارك فيها الجميع.. إن أصوات نسائهم وأطفالهم من الجوع تصمُّ آذان العالم.. وآهات المرضى والجرحى لا تجد قلبًا رحيمًا يضمد جراحها ويخفف آلامها.. ناهيك عن القتل الذي لا يميِّز، فحَصَد الأطفال والنساء والشيوخ، ومن بقي منهم صار إلى العراء والفضاء.

 

وأما الدمار الذي لحق بالمساجد والبيوت والمؤسسات الوطنية وهيئات الإغاثة الأممية، والإهلاك للزرع والضرع؛ فقد شاهده كلُّ العالم لحظةَ وقوعه، كما شاهدته كل الوفود التي دخلت غزة.

 

ثم أليس من يسعى إلى تخفيف الحصار يفدون إليهم من الغرب، وكثير منهم لا يدين بالإسلام؟! وأليس من يشدِّد الحصار ويُحكم الإغلاق دول الجوار، وهم عرب ومسلمون؟!

 

ولا ندري لمصلحة مَن يُعتقل كلُّ من ساهم في تقديم المساعدات الغذائية والدوائية لأبناء غزة المنكوبين في حرب لم تبقِ ولم تذَرْ؟!.. هؤلاء تلفَّق لهم القضايا والاتهامات ويغيَّبون في السجون والمعتقلات، ومن يبرئْه القاضي الطبيعي يُحيلوه إلى محاكم عسكرية؛ حيث لا توجد أية ضمانات للتقاضي.

 

إن هذا كله يتم استجابةً للمطالب الصهيونية والتعليمات الأمريكية في المنطقة؛ حتى لا يبقى في الأمة من يقف أمام غزوهم وطغيانهم واستعمارهم، وحتى لا تأخذ مصر مكانة الريادة والصدارة التي كانت عليها من قبل.

 

ولا أحسب أن أحدًا ممن قاموا بحركة 23 يوليو أو أحدًا عنده بقية عقل؛ كان يتوقع أن تصل مصر إلى هذه الدرجة من التخلُّف والفساد والقعود عن ممارسة دورها الذي تنتظره منها الشعوب العربية والإسلامية.

 

ومع هذا فإننا نأمل أن يجعل الله لنا مخرجًا، سواءٌ لإخواننا في فلسطين المحاصرين، أو لأهل مصر الذين يعانون من الاستبداد والفساد، أو للمسلمين المضطهدين، كما أرسل الأرضة على صحيفة المقاطعة الظالمة، ولم تبقِ منها إلا اسم الحق وما اتصل به.. وإن ذلك لكائن بحركة الشعوب الحية، وجهاد المسلمين المخلصين في سبيل الحق، وتأييد الله لهم، ووعده بإحقاق الحق وإزهاق الباطل، وما ذلك على الله بعزيز.. والله على كل شيء قدير.

 

فرضية الصلاة في ليلة الإسراء

وحتى يمدَّنا الله بنصره، ويكشف عنا الغمة، ويمكِّن لنا في أرضه؛ لا بد من توثيق الصلة بالله، والسير على طريقه المستقيم بحسن العبادة، وكمال الطاعة والاستعانة به والتوكل عليه، والانقطاع عن غيره، ولا يحقق ذلك للمسلم إلا الصلاة، التي فُرضت في ليلة الإسراء، والتي هي معراجنا إليه سبحانه خمس مرات في اليوم والليلة، فهي تجمعنا على قبلة واحدة وفي صف متراصٍّ، وهذا ما يحبه الله لنا في مواجهتنا لعدونا:  (إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُمْ بُنْيَانٌ مَرْصُوصٌ) (الصف: 4).

 

ثم إنها ركن الإسلام الركين، وعنها قال صلى الله عليه وسلم: "الصلاة عماد الدين، من أقامها فقد أقام الدين، ومن هدمها، فقد هدم الدين"، يقول الحق جل وعلا (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلاةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ) (البقرة: 153)؛ أي استعينوا على أمور دنياكم وآخرتكم بالصبر والصلاة، فبالصبر تحققون كل فضيلة، وبالصلاة تتجنَّبون كل رذيلة.

 

ثوابتنا في القضية الفلسطينية

إن القدسَ مدينةٌ عريقةٌ بناها اليبوسيون قبل أكثر من خمسةِ آلافِ عام، وأسموها "أورسالم" (مدينة السلام)، وحافظ عليها أبناؤها الذين قَدِموا من جزيرةَ العرب، وعلى الرغم من أن أقوامًا شتى توالَتْ عليها، فقد استمرَّ وجودُ أهلِها الكنعانيين العرب والفلسطينيين، ومن لحق بهم من موجات القبائلِ العربية، وظلوا يعمرونها دونما انقطاع، فهم الذين أعطَوا القدسَ هويتَها العربية، ولا يمكن منازعتُهُم في أيٍّ من حقوقِهِم فيها.

 

ودعوة زعماء الكيان الغاصب ورئيس أمريكا إلى يهودية الدولة الصهيونية؛ تمثِّل الرفض لحق عودة الفلسطينيين إلى أراضيهم‏,‏ بل دعوة إلى طرد ما تبقَّى منهم.

 

كما أن في خطاب نتنياهو وأوباما باشتراط الاعتراف بيهودية الدولة لتحقيق السلام خروجًا على الشرعية الدولية، ورفضًا لقرارات الأمم المتحدة،‏ خاصةً القرار رقم ‏194‏ لسنة ‏1949‏ الصادر عن مجلس الأمن‏،‏ القاضي بعودة اللاجئين إلى أرضهم.

 

والأدهى من ذلك أنهم يطالبون الحكام العرب بأن يقرُّوا لهم بكل ما يريدون من باطل، وأن يكونوا أداةً لتسويق هذه العنصرية، وأن يقدموا المزيد من التنازلات في سبيل ذلك، وأن يسرعوا في التطبيع، وأن يروِّضوا شعوبهم على قبول ذلك، ومن لم يقبل فليعملوا على التخلص منه، وكان الأولى بهم أن يتوافقوا مع مطالب شعوبهم التي هي من صميم الإسلام، ولا تخرج عن دائرته.

 

- إن فلسطين والقدس جزءٌ من عقيدة الأمة الإسلامية.. والتفريط فيها تفريط بكتاب الله وحضارة الأمة وعقيدتها.

 

- إن التنازل عن أي جزء منها لليهود أو لغيرهم، بل إن مجرد الاعتراف بأي حق لغير المسلمين فيها؛ ليس ملكًا لشخص أو جهة أو دولة أو جيل.

 

- إن محاولة فرض سلطان غير سلطان العرب والمسلمين على المدينة المقدسة؛ يعدُّ في منطق الحق والعدل والتاريخ إطفاءً لضوء الشمس في وضح النهار.

 

- إن الجهاد فرض على جميع المسلمين لاستردادها، يستوي في ذلك المسلم العربي وغير العربي، فالجميع مطالب بصيانة مقدساته، وفي مقدمتها أولى القبلتين وثالث الحرمين ومسرى النبي صلى الله عليه وسلم ومعراجه.. وعلى ذلك أجمع علماء المسلمين.

 

- اليهود ديدنهم نقض العهود ونبذ المواثيق؛ فهم لا عهد لهم وما يعقده أحدهم ينقضه الآخر: (أَوَكُلَّمَا عَاهَدُوا عَهْدًا نَبَذَهُ فَرِيقٌ مِنْهُمْ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ) (البقرة: 100).

 

- اليهود يسعون في الأرض بالفساد وإشعال الحروب، فهم من وراء كل الحروب التي اصطلت وتصطلي بنيرانها البشرية، وهم أساس كل الفساد في الأرض: (كُلَّمَا أَوْقَدُوا نَارًا لِلْحَرْبِ أَطْفَأَهَا اللهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا وَاللهُ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ) (المائدة: 64).

 

نداء لحكام العرب والمسلمين..

أيها الحكام العرب المسلمون.. أيها المسلمون في كل مكان.. يا أهل الرباط والجهاد في فلسطين..

اتحدوا فيما بينكم، وانبذوا الخلافات، وعلى الله فتوكلوا إن كنتم مؤمنين، ولا تركنوا إلى أعدائكم، فلا خير يُرجى من ورائهم..ولا تخافوا من عدوكم: (إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ فَلَا تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ) (آل عمرن: 175)، ولا تخشوا بأسهم: (أَتَخْشَوْنَهُمْ فَاللَّهُ أَحَقُّ أَنْ تَخْشَوْهُ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ) (التوبة: من الآية 13).

 

ولا تخشوا الحصار ولا قطع المعونات؛ فالله خير الرازقين، وقد تكفل بأهل الشام: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: "..إِنَّ اللَّهَ تَوَكَّلَ لِي بِالشَّامِ وَأَهْلِهِ" (أبو داود).

(إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَنْ كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ) (ق: 37).

والله أكبر ولله الحمد.. وصلى الله على سيدنا محمد النبي الأمي، وعلى آله وصحبه وسلم.

دروس من رحلة الإسراء والمعراج

عشرة أسرار في الإسراء والمعراج

 

 

 

1- الاسم : احمدمسلم

البلد : الاسكندرية

التاريخ : 16/08/2009

التعليق :

اللهم فك اقصانا اللهم عاجلا غير اجلا يا رب العالمين

2- الاسم : محمد علي المعطر

البلد : مصر

التاريخ : 10/08/2009

التعليق :

يا شباب ان الرسول يستهزئون منه ولا حول ولا قوة الا بالله يرسمون علي الرسول رسمات قبيحة فأين انتم

3- الاسم : agus kusnayat

البلد : indonesia

التاريخ : 03/08/2009

التعليق :

assalamualaikum warahmatullahi wabaraktuh jazakallah khoiron katsiro atas taujih ustadzuna.salam cinta km utk ustd.

4- الاسم : علاء سعد مسعد عيسى

البلد : مصر - البحيرة

التاريخ : 01/08/2009

التعليق :

بسم الله الرحمن الرحيم جزاكم الله خيرا على ذلك التوجيه والنصيحه فهى لأنفسنا قبل ان تكون لحكامنا لاكن عتابى فى تشبيه المسلمين فى فلسطين او خارجها بقريش أى الكفار فى زمن النبى صلى الله عليه وسلم وشكرا

5- الاسم : ممدوح

البلد : مصر

التاريخ : 30/07/2009

التعليق :

والله يافضيله المرشد اني احبك في الله واحب كل المجاهدين علي ارض فلسطين في الله واشعر اني مكتوف اليدين في ظل حكم غاشم طمس علي قلبه وزاده ضلال علي ضلاله القضيه واضحه ولاتحتاج الي تعليق ولكن لمن سيكون ذل الدنيا قبل ذل الاخره ان لم يكن لحكامنا - اراحنا الله منهم ومن امثالهم وعجل الله بنشر دعوه الاسلام - اللهم امين

6- الاسم : حسن عزالدين

البلد : مصر

التاريخ : 30/07/2009

التعليق :

جزاكم الله خيرا وجعلكم الله ذخراً للدين والعلم

7- الاسم : عماد الدين سامي

البلد : دمياط. البصارطة

التاريخ : 29/07/2009

التعليق :

مرشدنا العزيز كلمات خرجت من القلب فوصلت للقلوب و حركت المشاعر000نتمني لوكناداخل فلسطين ضمن كتائب المدافعين عن المسجد الاقصي والمقادسات.

8- الاسم : مهدى اوجاق

البلد : تركيا

التاريخ : 29/07/2009

التعليق :

جزاك الله خيرا يا استاذنا

9- الاسم : ابو عمار

البلد : beni-seuif

التاريخ : 29/07/2009

التعليق :

اللهم فك اسر المأسورين وسجن المسجونين واهدنا اجمعين اللهم فك حصار اخوننا في غزة اللهم أكتب لنا أجر المرابطين

10- الاسم : ابو زياد 29\7\2009

البلد : 6 اكتوبر

التاريخ : 29/07/2009

التعليق :

جزاكم الله خيرا يا فضيلة المرشد على هذة التذكرة العظيمة وادعو كل مسلم غيور على دينة وعرضة ان يقوم بنشر هذا الوعى وهذة الحقائق الوثائقية على كل المسلمين وادعو الله ان يعود المسلمين الى كتاب ربهم وسنة نبيهم وان يرزقنا الاخلاص ويقبل توبتنا ويميتنا على الشهادة فى سبيلة امين يارب العلمين

11- الاسم : ابومحمد

البلد : مصر

التاريخ : 29/07/2009

التعليق :

استاذى العزيز جزاكم الله خيرا

12- الاسم : بليغ

البلد : مصر

التاريخ : 28/07/2009

التعليق :

بارك الله فيك يا غالي علينا ولنتذكر كيف كنا في غزوه الاحزاب ولنعلم ان النصرمع الصبر . كتب الله لاغلبن انا ورسلي ان الله قوي عزيز .

13- الاسم : قاهر المستحيل

البلد : aga

التاريخ : 28/07/2009

التعليق :

أرى أن ما يحدث فى غزة من منع الزيارات للمسلمين وفتحها أمام الغرب ما هو إلا محاولة لإخفاء الهوية الاسلامية للمنطقة وهذا واضع فى تعامل المجتمع الدولى مع المنطقة أو العرق الاسلامى وحسبنا الله ونعم الوكيل وجزاكم الله خيرا أستاذى الفاضل وجعل الله هذا فى ميزان حسناتك

14- الاسم : ابو معاذ

البلد : النذل

التاريخ : 28/07/2009

التعليق :

صبرا ال غزة فان موعدكم النصر وانما النصر صبر ساعة واما انتم ياحكامنا فلن ينسى لكم التاريخ تخاذلكم وندعوا الله سبحانه وتعالى ان يرزقنا شهادتا على اعتاب بيت المقدس

15- الاسم : على

البلد : الغردقة

التاريخ : 27/07/2009

التعليق :

اللهم انصر الاسلام والمسلمين واذل الكفر والمشركين اعدائك اعداء الدين

16- الاسم : سعيد عثمان

البلد : السعودية

التاريخ : 27/07/2009

التعليق :

يا اقصى يا اقصى يا مسرى نبينا لدموعك لا لا والله ما نسينا اللهم حرر الاقصى و فلسطين من دنس اليهود و المنافقين و اعوانهم ووحد صف المجاهدين المخلصين

17- الاسم : البدرى

البلد : القاهرة

التاريخ : 27/07/2009

التعليق :

انما النصر صبر ساعة جزا الله خيرا كل من ناصر اخواننا

18- الاسم : الحلو

البلد : الغربية

التاريخ : 27/07/2009

التعليق :

انى احبك ف الله اعزك الله وجعلك عونا لنا وثبتك على الحق وايدك بالحق وجعلك عونا لاهل فلسطين والمسجد الاقصى

19- الاسم : m. belal

البلد : السرقية

التاريخ : 27/07/2009

التعليق :

جزاك الله خيرا استازنا الكبير "واقول لكل اخوانى ابدأ بنفسك ثم ادعوا غيرك " ولا تنسوا الدعاء فإنه اصوب فى عدونا من سهومنا "اللهم انصر دينك وكتابك وعبادك الصالحين واجعلنا اللهم من عبادك الصالحين الذين يحررون المسجد الأقصى الأسير "

20- الاسم : محمد ابو احمد

البلد : المنصورة-مصر

التاريخ : 27/07/2009

التعليق :

جزا الله فضيلة المرشد على هذه الكلمات وجعلها فى ميزان حسناته وجمعنا به ان شاء الله فى النصر على الظالمين وفى الاخرة مع سيد المرسلين

21- الاسم : محمد سعيد

البلد : بنها

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

ايها اليهود و من والاهم من الحكام العرب الظلمة ومن كل الدول المتأمرة علينا (( الله متم نوره ولو كرهتم- وما يعلم جنود ربك إلا هو- فلا تحسبون ان الله مخلف وعده)). اما نحن؟ فأين نحن؟ كل واحد يسأل نفسه قبل ان يسأل هل اديت ما علي ؟ هل قمت اليل؟هل دعوت لإخوانك المستضعفين؟ هل قاطعت البضائع اليهودية والامريكية؟ اين نحن من صلاة الفجر ؟ هللللللللللل؟ اييييييين؟انني اتسائل و لا زلت اتسائلمن لنا بهذا التحجر الذي اصاب قلوبنا ؟؟؟؟؟؟ هيا اخواني الي العمل الدؤب و الاجتهاد واعداد النفس واقامة دولة الاسلام في نفوسنا قبل فوات الاوان

22- الاسم : ابو منه

البلد : القاهرة الكبرى

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

جزالك الله خيرا يا فضيلة المرشد و لكن هيهات ان يستجيب الحكام العرب المسلمون لمثل هذا النداء النبيل ... فقد قاتلوا مع اليهود و الصهاينة ضد المسلمين المرابطين في غزة بالحصار و الاعتقالات و المخابرات و غيرها من اساليب الحرب و كلنا يعرف من هم ... قلوبهم غلف و في آذانهم وقر ... فضيلة الامام لقد قلت انت لهم قولا لينا لعلهم يرجعون عما هم فية و لكن اخر العلاج الكي و يجب تفعيل دور العلماء في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في اصدار فتوى شرعية بخلع و ابعاد الحكام الخونة و بالاسم و هذا ان شاء الله سوف يزلزل عروش هؤلاء الخونه من الحكام و يضعف وضعهم في اي انتخابات قادمة او في حالة القيام بعصيان مدني عام و كفانا فتاوى في ختان الاناث و المسح على الجورب ... اين الأمام حامد الغزالي ؟ أين القاضي الفاضل ؟ و الله اكبر و لله الحمد

23- الاسم : مهند

البلد : القاهره

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

بسم الله والصلاة والسلام على خير خالق الله اخوانى الله يبارك الله فيكم وايدكم بنصره اوصانا ديننا بالعمل والتكاتف وليس بالكلام وما اخذ بل القوة لا يرد الا بالقوة

24- الاسم : عماد الدين

البلد : مصر

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

فضيلة الاستاذ المرشد جزاكم الله عنا خيرا اعزكم الله .. وفقكم الله .. حفظكم الله .. نصركم الله .. جمعنا واياكم فى الجنه

25- الاسم : محمد سلام

البلد : مصر

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

بارك الله فيكم وسدد خطاكم

26- الاسم : زائر الموقع

البلد :

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

فهذا هو الدرس الرابع من الدروس المستفادة في ليلة الاسراء والمعراج من دروس كثيرة ولكن وجدت في هذه الدروس الاربعة الحاجة الملحة والمطلوبة في حياة المسلم والمسلمة لكي ننهض بكل شيء في حياتنا وحياة أبنائنا وبناتنا حتي يتم الله عز وجل نصرة نبيه ونصرة الأمة الاسلامية ان شاء الله فعلينا تبليغ رسالة النبي علي اكمل وجه يرتضيه الله ورسوله وان شاء الله النصر قريب لو اقتربنا من الله اكثر فاكثر ندعو الله عز وجل ان يهدينا جميعا الي سواء السبيل والمحبة والود والاحترام حتي نبلغ جميعا جنة عرضها السموات والارض . أعدت للمتقين

27- الاسم : زائر الموقع

البلد :

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

3 - اجتماع الانبياء في المسجد الاقصي . هذا تكريم للنبي صلي الله عليه وسلم با ن يصلي بالأنبياء جميعا لأ ن النبي صلي الله عليه وسلم هو خاتم الأنبياء والمرسلين وجعل الله عز وجل أمة محمد هي الشاهد علي هذه الأمم فهذه المكانة جاءت الي أمة محمد تقديرا لعظم قدر النبي صلي الله عليه وسلم فاذا أردنا الحفاظ علي هذه الميزة فلنكن علي العهد قائمين وسائرين وعلي القرأن محافظين 4 - تصديق سيدنا ابابكر للرسول لماحدث في ليلة الاسراء والمعراج هذا هو ابابكر يصدق النبي فيما حدث في تلك الليله فعلي المسلمين جميعا تصديق النبي صلي الله عليه وسلم . في كل شيء يقوله لحياتهم أوآخراهم يقول المولي عز وجل( ما أتاكم الرسول فخذوه ومانهاكم عنه فانتهوا ) .

28- الاسم : زائر الموقع

البلد :

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

لذا كان من الواجب ان نبحث وندقق عن الدروس المستفادة من الاسراء والمعراج فهذه هي بعض الدروس المستفادة من الاسراء والمعراج . طاعة الرسول من طاعة الله عز وجل 1- تقدير المولي عز وجل للنبي صلي الله عليه وسلم . اذا كان التقدير يأتي من المولي عز وجل للحبيب المصطفي فماذا نحن فاعلون فيجب أن نعطي النبي القدر الكافي في الطاعة والحب وتنفيذ أوامره ونصرته صلي الله عليه وسلم واتباع ماجاء به النبي والتزامنا بما قاله الرسول الكريم هذا هو الدرس الاول من ليلة الاسراء والمعراج . 2 - تقدير سيدنا جبريل لمكانة النبي صلي الله عليه وسلم . اذا كان التقدير يأتي من أمين الوحي فالي اي مدي نعرف قيمة النبي فلابد للحفاظ علي هذه القيمة للنبي صلي الله عليه وسلم والمكانة التي جعلها المولي لنبيه محمد صلي الله عليه وسلم بان نحافظ علي الصلاة ونحافظ علي كثرة الصلي علي الرسول الكريم .

29- الاسم : زائر الموقع

البلد :

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

قال تعالي ( سبحان الذي اسري بعبده ليلا من المسجد الحرام الي المسجد الأ قصي ) الأخ الحبيب والأخت المسلمة أننا نري في كل مرة نحتفل بليلة الاسراء والمعراج نتكلم كثيرا عن المعجزات ولكن هناك أيضا دروس مستفادة من الاسراء والمعراج في معني هذه الايه . 1 - تقدير المولي عز وجل للنبي محمد صلي الله عليه وسلم. 2 - تقدير سيدنا جبريل لمكانة النبي صلي الله عليه وسلم عند الله عز وجل . 3 - اجتماع الانبياء كلهم في المسجد الاقصي ليصلي بهم النبي صلي الله عليه وسلم . 4 - تصديق سيدنا ابابكر للنبي صلي الله عليه وسلم بامر الاسراء والمعراج. لذلك نري ان أمرالاسراء والمعراج ليس بالامر الهين او السهل لدي المسلمين ولكنه امر عظيم فلهذه الأهميه يجب علي المسلمين ان يحذو حذو النبي صلي الله عليه وسلم وطريقه المليء بالورود والزهور والجنة التي هي مبتغي كل مسلم ومسلمة .

30- الاسم : سارة صفاء

البلد : الجزائر

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

بارك الله في مرشدنا الغالي على هذه الرسالة التي تحيي فينا الهمم وتجدد المسار. فاللهم حرر المسجد الأقصى وحرر المسلمين من قيود النفس والشيطان وثبتهم على الطريق المستقيم.

31- الاسم : أحمد

البلد : مصر

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

جزاكم الله خيرا

32- الاسم : محمد

البلد : ابوكبير

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

جزاكم الله خيراً على هذا المقال وزاد الله من امثالك. وربنا ينصر الاسلام ويعز المسلمين. (الا إن نصر الله قريب)

33- الاسم : alaa ahmed

البلد : shmal sinaa

التاريخ : 26/07/2009

التعليق :

جزاكم الله خيرا علي هذه الرساله بصراحه عجبتني خاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااالص

34- الاسم : محمد

البلد : بنها

التاريخ : 25/07/2009

التعليق :

عندما قرأت الرسالة تذكرت كلام السلطان عبد الحميد عندما قال أن أرض فلسطين وقف اسلامى لا يملك أحد أن يفرط فى شبر من هذه الأرض

35- الاسم : على ابو حمزه

البلد : فرنسا

التاريخ : 25/07/2009

التعليق :

بارك الله فيكم وادعوالله لكم ولكل الاخون والمسلمين بالثبات

36- الاسم : شوكت

البلد : مصر - السعودية

التاريخ : 25/07/2009

التعليق :

سدد الله خطاكم, وبارك دعوتكم, ووفقكم قادة لنا, وضمد جراح امتكم, وجزاكم عنا خيرا.

37- الاسم : احمد

البلد : مصر

التاريخ : 25/07/2009

التعليق :

صبرا ان الفجر قريب

38- الاسم : ابوستة

البلد : الشرقية

التاريخ : 25/07/2009

التعليق :

بارك اللة فيك مرشدنا وتقبل اللة منا ومنك وجعل اللة هذا العمل فى ميزان حسناتك

39- الاسم : ابراهيم عطا

البلد : منية النصر دقهلية

التاريخ : 24/07/2009

التعليق :

ادعوك استاذى المرشد لتفعيل يوم للمسجد الاقصى لزيادة الضغط وتعبئة الشعوب واستنفار الهمم

40- الاسم : أبو مازن

البلد : مصر

التاريخ : 24/07/2009

التعليق :

جزاك الله خيرا يا ا محمد على هذا الموضوع الرائع

41- الاسم : أبو زياد المصري

البلد : مقيم بالكويت

التاريخ : 24/07/2009

التعليق :

بسم الله الرحمن الرحيم أما بعد فسلمت يداك يا مرشدنا الكريم وعشت ذخرا للإسلام وأهله وأعاد الله لنا فلسطين والقدس الحزين إلى حظيرة الإسلام وإنه والله لقريب غير بعيد ولكن أكثرهم لا يعلمون .

42- الاسم : محمد فارس

البلد : مصر - الدقهلية

التاريخ : 24/07/2009

التعليق :

المقال ده فى محله جداً وياريت يوجد مقال مثله عن سياسة الحكومة المصرية قى الوقت الحالى

43- الاسم : عبده

البلد : الاسكندريه

التاريخ : 24/07/2009

التعليق :

جزاكم الله عنا وعن الامه الاسلاميه كل الخير

44- الاسم : أبو معاذ

البلد : كفرهورين

التاريخ : 24/07/2009

التعليق :

ان الله مرسل القرضة من بني جلدهم ان شاء الله

45- الاسم : ابو عبد الرحمن الزهيرى

البلد : ميت غمر

التاريخ : 24/07/2009

التعليق :

بارك الله فى اخواننا ومشايخنا وجزاهم الله عنا خير الجزاء والله لقد طال شوقى لارض الجهاد والرباط فلسطين ولكن(صبرا فلسطين ان الخطب يجمعنا ***مهما نلاقى فلن نرضى بعدوان***دم الشهادة يجرى فى جوارحنا ان الجهاد شعار المؤمن القانى)

46- الاسم : عصام عبد القادر

البلد : مصر

التاريخ : 24/07/2009

التعليق :

جزاكم الله خيرا و نفع الله بكم و جعنا و اياكم من الجنود المخلصين العاملين لدعوته المحافظين على حدوده اللهم امين .... نعم مرشدنا الغالى انها ارض الرباط ارض الانبياء ارض الرسالات لن يستطيعوا و الله ان ينالوا منها حتوا و لو خلصوا على كل المسلمين فيها فهى محمية بقوة زاتية من المولى العلى .. و الى حكام العرب و المسلمين ارحمونا بقى من اللى بتعملوه فينا ده الشعوب بتاعتكم عاوزين يناصروا و يجاهدوا ادوهم الفرصة ولا كلة اتعلم من صدام و خلاص و قال خلينى تحت امرهم احسن ربنا يهديكم جميعا و يوفقكم الى ما يحبة ويرضاه اللهم امين

47- الاسم : مصطفى

البلد : مكة

التاريخ : 24/07/2009

التعليق :

اللهم حررنا من أسر شهواتنا وغفلاتنا يارب جزاكم الله خيرا يا مرشد النور والحق ونفعنا الله بكلماتك ووقانا الله شر نفوسنا

48- الاسم : مصطفي احمد

البلد : بني سويف

التاريخ : 24/07/2009

التعليق :

ونريد ان نمن علي الذين استضعفوا في الارض ونجعلهم ائمة ونجعلهم الوارثين ونمكن لهم في الارض

49- الاسم : محمود

البلد : مصر

التاريخ : 23/07/2009

التعليق :

جزاكم الله كل الخير

50- الاسم : ابو فتحى

البلد : شمال سيناء

التاريخ : 23/07/2009

التعليق :

النصر قادم وسيزول الظلم والباطل وان الله على ذلك لقدير ولكن عندما نستنفذ كل اسباب النصر ( وما النصر الا من عند الله)

السابق 1| 2| التالي

الاسم:

البلد:

البريد الإلكتروني:

التعليق

 

 

يرجى ألا يزيد التعليق عن 1000 حرف

 يلتزم الموقع بنشر جميع التعليقات ما لم تشتمل على تجريح أو سب أو قذف لأشخاص أو هيئات