آخر تحديث: 29 / 8 / 2017م - 10:27 ص  بتوقيت مكة المكرمة

«السياحة»: تخصيص مطار دارين كمتحف لطائرات الملك عبدالعزيز

جهينة الإخبارية
جولة مسؤولي هيئة السياحة في الموقع
جولة مسؤولي هيئة السياحة في الموقع

بدأت الهيئة العامة للسياحة والآثار بالشرقية في تطوير موقع مطار دارين التاريخي وتخصيصه كمتحف لطائرات الملك عبدالعزيز، حيث تم تشكيل لجنة من عدة جهات لإعادة تطوير المطار.

وقال أمين مجلس التنمية السياحية بالمنطقة الشرقية، المهندس عبداللطيف بن محمد البنيان: إن مطار دارين يعد أول قاعدة جوية سعودية تأسست على ضفاف الخليج العربي في عهد جلالة الملك عبدالعزيز ال سعود ”طيب الله ثراه“ في عام 1348 هـ .

وأشار إلى أن المطار يعتبر موقعاً أثرياً ذا أهمية تاريخية، يتميز بطابع معماري أصيل يعكس هوية المنطقة.

وقال البنيان: ”سبق أن صدرت توجيهات من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام“ يرحمه الله ”بتاريخ 12/1/1430 هـ  يقضي بتخصيص موقع مطار دارين ليكون متحفاً متعلقاً بطائرات الملك عبدالعزيز“.

وأضاف البنيان خلال الجولة التي قام بها لموقع قصر محمد بن عبدالوهاب الفيحاني الأثري في دارين، وعدد من المواقع الأثرية الهامة بالمنطقة بصحبة الدكتور حسين أبو الحسن، نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار ومدير عام الآثار الدكتور عبدالله السعود، ومدير مكتب الآثار بالدمام الأستاذ عبدالحميد الحشاش، ان المحافظة على «غرفة مطار دارين» كأحد الرموز التاريخية وإعادة تأهيل وتطوير وتوظيف الموقع العام المحيط، تأتي ضمن برامج المحافظة على التراث العمراني وتنميته تأكيداً للهوية الحضارية لجزيرة دارين واستخدام الموقع كموقع جذب سياحي.

وكانت ”اليوم“ قد نشرت الأسبوع الماضي، تقريراً عن مطالب مهتمين ومواطنين بالآثار بضرورة ترميم حجرة المطار وتحويله إلى متحف يحاكي تاريخ الطيران، حيث طالب أهالي وباحثون أثريون ومهتمون بالآثار في المنطقة، بتدخل هيئة السياحة والآثار لإعادة ترميم الحجرة التي ما زالت صامدة قبل أن تنهار تماماً، فهي تعتبر معلماً من المعالم الأثرية في المنطقة.

وقال نائب رئيس لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بدارين عيسى الحمدان: إن اهتمام هيئة السياحة بالشرقية فيما تبقّى من مطار جزيرة دارين، أمر مهم ليبقى هذا معلماً تاريخياً للأجيال القادمة.

فيما قال المؤرخ المهندس جلال الهارون: نقترح أن تكون مساحة أرض المطار ساحة للاحتفالات والحرف، ومعرضاً مفتوحاً يحكي تاريخ الطيران في عهد المؤسس المغفور له - باذن الله - الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود - طيب الله ثراه -.

ونوه إلى أهمية ربط الموقع بمتحف صقر الجزيرة للطيران بالرياض التابع لوزارة الطيران، ليكون فرعاً تابعاً لذلك المتحف بالمنطقة الشرقية خصوصاً وأن متحف صقر الجزيرة يوجد فيه جناح خاص لتاريخ مطار جزيرة دارين.

وقال المشرف على مركز الزوار بدارين فتحي البنعلي: سبق أن أبدى عدد من أهالي دارين وتاروت استعدادهم لترميم الحجرة على حسابهم الخاص ولم يجدوا الموافقة وما زالت الحجرة بحاجة للترميم والاهتمام، وهذا الأمر ليس صعباً، ولا نعلم سبب تأخر أعمال الصيانة لها.

ونوه إلى أهمية إحياء هذه المواقع التاريخية وإبرازها كمعالم سياحية لزوار المنطقة، فالمكان يؤرخ جزءاً مهماً من التاريخ المعاصر للمملكة.

وأكد محمد مبارك الخالدي على أهمية تحديد مساحة المطار وإعادة صياغته بشكل جمالي تراثي وتاريخي، ويعزز بمجسمات من الطائرات التي هبطت بالمطار ليكون معلماً يبرز تاريخ موقع المطار ومكانته التاريخية.

ويقترح مهدي الدرورة أن يتم وضع مجسم طائرة على سطح الحجرة بعد صيانتها في دلالة ترمز لأهمية المنطقة في مجال الطيران.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 7
1
احمد
[ قطيف ]: 11 / 1 / 2015م - 9:23 م
الف الف مبروك
2
أحمد
[ سنابس ]: 11 / 1 / 2015م - 11:35 م
اقووووول ريحوووووونا بس
3
علي
12 / 1 / 2015م - 12:04 ص
اول مره اسمع بمكان اسمه جزيرة دارين الا نعرفه جزيرة تاروت وبها منطقة دارين
4
محمد بن علي
[ القطيف ]: 12 / 1 / 2015م - 4:34 ص
دارين قرية من قرى جزيرة تاروت في محافظة القطيف بالمنطقة الشرقية في المملكة العربية السعودية كانت مركز تجارة اللؤلؤ في القطيف في العهد العثماني كان بها ميناء دارين الذي ترد إليه بضائع المسك والعطور والسيوف والمنسوجات والتوابل من الهند والبخور والمسك والأحجار الكريمة والعاج والخشب الفاخر. وكانت المنسوجات الحريرية من الصين. والبضائع العربية كاللبان والمر والعاج من الساحل الشرقي الأفريقي.
5
محمد عبد الله
[ القطيف ]: 12 / 1 / 2015م - 6:43 ص
خطوة ممتازة، دارين هذه البلدة التاريخية تستحق المزيد من الاهتمام لتكون موقع جذب سياحي مميز.
6
ابن القطيف
[ القطيف ]: 13 / 1 / 2015م - 4:38 ص
يمرون بالدهناء وخفافـاً عيابهـم
ويرجعن من دارين بجر الحقائب

نعم لإحياء هذه البلدة التاريخية الجميلة و تحويلها إلى أحد أهم المناطق السياحية بالمملكة، بالإضافة إلى المتحف المذكور و القلعة التاريخية، نقترح بناء جسر يربط دارين بالدمام و إنشاء فندف و منتجع بدارين و مقاهي و مطاعم شعبية للعوائل مطلة على البحر , و كذلك ألعاب بحرية ترفيهية تناسب الكبار و الصغار. و إقامة مهرجان أدبي سنوي بإسم مهرجان دارين.
7
العجمي
[ Jubail ]: 22 / 3 / 2016م - 4:18 ص
لماذا تنهجون هذه السياسه المجحفه بحق جزيرة لا تمت لتاروت بصله، والجميع يعلم بأن جزيرة دارين بتاريخها العريق وحاضرها المشرف جعلكم تطمعون بأن تكون دارين حي من أحياء جزيرة تاروت.. لا يعقل هذا الحكي والسيطرة الإعلامية منكم يا جيران جزيرة دارين من توصيات وتعمد لهدف معروف ومعلوم للجميع داخل وخارج جزيرة دارين.